الأحد , 26 فبراير 2017
جديد الموقع

التفسير

فهو فى الآخرة أعمى وأضل سبيلا

فهو فى الآخرة أعمى وأضل سبيلا

د/ أيمن زهران استاذ التربية الخاصة المساعد إعاقة كف البصر تناولت من قبل في مقال سابق ذوو الاحتياجات الخاصة في القرآن وقد أشرت بأن القرآن وضع مكانة لذوي الاحتياجات الخاصة وكرمهم المولى سبحانه تعالى من فوق سبع سموات، حيث يقول المولى عز وجل في سورة الحج \” فَإِنَّهَا لَا تَعْمَى الْأَبْصَارُ وَلَكِنْ تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ \”، كما تناولتهم ... أكمل القراءة »

العبادات في ضوء القرآن الكريم

el-ebada

الاستاذ الدكتور   عبد الستار فتح الله سعيد أستاذ التفسير وعلوم القرآن بجامعتي الأزهر وأم القرى (سابقا) الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد النبي الأمين، وعلى أهله وأصحابه أجمعين، أما بعد: 1-معنى العبودية وأنواعها: ([1]) إن القرآن يجمع شعب الدين جميعًا، تكلمنا في شعبة الإيمان وما يلحق بها، ثم تكلمنا في شعبة الأخلاق وما يتبعهامن الفضائل والآداب، ونتكلم ... أكمل القراءة »

التجارة الرابحة

التجارة الرابحة

د/ صلاح محمد الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد قال تعالى : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى تِجَارَةٍ تُنْجِيكُمْ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ ,تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنْفُسِكُمْ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ . يَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَيُدْخِلْكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ... أكمل القراءة »

القصص الهادف فى سورة الكهف

فى رحاب سورة الكهف

د/ كامل محمد الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد لعل من الأمور المساعدة على اكتشاف المعاني، النظر للنص من أكثر من زاوية، والدخول له من أكثر من مدخل، ومحاولة جمع المتشابهات والمتخالفات في الأمور التي يمكن الموازنة بينها، ومن ذلك القصص القرآني، فيمكن استثمار القصص الواردة في السورة الواحدة؛ لمعرفة دلالات كثيرة ودقيقة، ولعلي هنا أقف مع سورة ... أكمل القراءة »

أساليب القرآن في الحديث عن الوحدانية والتوحيد

أساليب القرآن في الحديث عن الوحدانية والتوحيد

 الأستاذ الدكتور عبد الستار فتح الله سعيد أستاذ التفسير وعلوم القرآن بجامعتي الأزهر وأم القرى (سابقا)   الحمد لله والصلاة، والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين، أما بعد: 1-التنوع الواسع في أساليب القرآن الكريم: ([1]) فقد جاءت أساليب القرآن -في كل ما عرضه من مبادئ وأحكام- على غاية التفنن والتنوع، لماذا؟ لأن الله -تبارك وتعالى- رءوف رحيم بعباده، ولو ... أكمل القراءة »

من ملامح العناية بالتلاوة

Untitled-1

من ملامح العناية بلتلاوة التأليف فى معاجم مصطلحات التجويد ( صوتيات القرآن الكريم ) أهدافها و خصائصها ومصادرها   د/ خالد فهمى أستاذ الدرسات  اللغوية  كلية  الآداب جامعة المنوفية مدخل من الحقائق المستقرة بين الدارسين فى الشرق  و الغرب القول بنشأة علم الصوتيات عند العرب بسبب من خدمة الكتاب العزيز ؛ ذلك أن الله تعالى كلف المؤمنين بحياطة كتابه من ... أكمل القراءة »

“قُلْ إِصْلَاحٌ لَهُمْ خَيْرٌ”

"قُلْ إِصْلَاحٌ لَهُمْ خَيْرٌ"

الشيخ / ابراهيم عبد الرحمن قال تعالى:{ وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْيَتَامَى قُلْ إِصْلَاحٌ لَهُمْ خَيْرٌ وَإِنْ تُخَالِطُوهُمْ فَإِخْوَانُكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ الْمُفْسِدَ مِنَ الْمُصْلِحِ وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ لَأَعْنَتَكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ }( البقرة: 220 ) سبب النزول: عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ – رضي الله عنهما- قَالَ لَمَّا أَنْزَلَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ:{ وَلَا تَقْرَبُوا مَالَ الْيَتِيمِ إِلَّا بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ } وَ{ إِنَّ ... أكمل القراءة »

تأملات حول سورة العلق

تأملات حول سورة العلق

د/ ياسر حمدى كنت أتأمَّل في سورة العلق؛ التي هي أول ما نزل من القرآن الكريم، فرأيت أن من مقاصدها؛ محاربة الاستكبار وتضخّم الأنا الذي هو أعظم سبب للتكذيب، ورفض دعوة الحق. تأمّلت الأمر بالقراءة فوجدته كشفا لمجاهل النفس ودوافعها، ووعيا يحدّ من تسلطها وطغيانها. ولكن المشكلة أن الطغيان ربما كان اغترارا بالعلم، ولذا ربط القراءة (بِاسْمِ رَبِّكَ)(العلق: من الآية1)؛ ... أكمل القراءة »

محاضرات في التفسير الموضوعي (عشرون محاضرة)

untitled-1

الأستاذ الدكتور// عبد الستار فتح الله سعيد أستاذ التفسير وعلوم القرآن بجامعتي الأزهر وأم القرى (سابقا) لتحميل الكتاب اضغط على الرابط التالى     محاضرات فى التفسير الموضوعى للقرآن الكريم مقدمة الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على رسوله الأمين، وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين. أما بعد… فهذه (عشرون) محاضرة في التفسير الموضوعي، أعددتها لطلاب (الدراسات ... أكمل القراءة »

تفسير قوله تعالى (اَلأَعَرَابُ أَشَدُّ كُفْرًا وَنِفَاقًا….)

تفسير قوله تعالى (اَلأَعَرَابُ أَشَدُّ كُفْرًا وَنِفَاقًا....)

نريد تفسير قوله تعالى (اَلأَعَرَابُ أَشَدُّ كُفْرًا وَنِفَاقًا وَأَجْدَرُ أَلا يَعْلَمُوا حُدُودَ مَا أَنزَلَ اللهُ عَلَى رَسُولِه) (سورة التوبة: 97)؟ يقول القرطبي في تفسيره لهذه الآية ما ملخصه: إن العرب جيل من الناس، والنسبة إليهم عربيّ، وهم أهل الأمصار، والأعراب منهم سكان البادية خاصة، وجاء في الشعر الفصيح “أعاريب” والنسبة إلى الأعراب أعرابي؛ لأنه لا واحد له، وليس الأعراب جمعًا ... أكمل القراءة »